هذا الكتاب يهم كل المسلمين لأن الكلام سيكون عن قرين الانسان ( الشيطان ) وهذا القرين يغفل عنه الكثير من الناس فهو سبب تعاسة الانسان فى الدنيا والأخره الا مارحم ربى فيقول الحق تبارك وتعالى : { إِنَّ عِب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كتاب اكام المرجان فى احكام الجان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام احمد



عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 06/03/2010

مُساهمةموضوع: كتاب اكام المرجان فى احكام الجان   السبت مارس 06, 2010 12:48 pm

كتاب آكام المرجان فى احكام الجـان
بدر الدين أبوعبد الله محمد بن عبد الله الدمشقى الحنفى الشبلى
713هـ - 769 هـ.
الباب الأول في بيان إثبات الجن والخلاف فيه
الباب الثاني في ابتداء خلق الجن
الباب الثالث في أن أصل الجن النار كما أن أصل الإنس الطين
الباب الرابع في بيان أجسام الجن
الباب الخامس في بيان أصناف الجن
الباب السادس في بيان تطور الجن وتشكلهم
الباب السابع في بيان أن بعض الكلاب من الجن
الباب الثامن في بيان مساكن الجن
الباب التاسع فيما يمنع الشياطين من المبيت بمنازل الإنس..
الباب العاشر في بيان القرين من الجن
الباب الحادي عشر في أن الجن يأكلون ويشربون
الباب الثاني عشر في أن الشيطان يأكل ويشرب بشماله
الباب الثالث عشر فيما يمنع الجن من تناول طعام الإنس وشرابهم
الباب الرابع عشر في أن الجن يتناكحون ويتناسلون
الباب الخامس عشر في أن الجن مكلفون بإجماع أهل النظر
الباب السادس عشر في أنه هل كان في الجن أنبياء قبل بعثة النبي - صلى الله عليه وسلم -
الباب السابع عشر في بيان أن الجن داخلين في عموم بعثة النبي - صلى الله عليه وسلم -
الباب الثامن عشر فى بيان انصراف الجن إلى النبي - صلى الله عليه وسلم - واستماعهم القرآن.
الباب التاسع عشر في قراءة النبي - صلى الله عليه وسلم - القرآن على الجن واجتماعه بهم بمكة والمدينة.
الباب العشرون في فرق الجن ونحلهم.
الباب الحادي والعشرون في تعبد الجن مع الإنس جماعة وفرادى..
الباب الثانى والعشرون فى ثواب الجن على أعمالهم.
الباب الثالث والعشرون في دخول كفار الجن النار.
الباب الرابع والعشرون في دخول مؤمنيهم الجنة.
الباب الخامس والعشرون في أن مؤمنيهم إذا دخلوا الجنة هل يرون الله تعالى أم لا.
الباب السادس والعشرون في حكم الصلاة خلف الجني.
الباب السابع والعشرون في بيان انعقاد الجماعة بهم.
الباب الثامن والعشرون في حكم مرور شيطان الجن بين يدي المصلى.
الباب التاسع والعشرون في بيان الحكم إذا قتل الإنسي جنيا
الباب الموفى ثلاثين في مناكحة الجن.
الباب الحادي والثلاثون في بيان تعرض الجن لنساء الإنس...
الباب الثاني والثلاثون في منع بعض الجن بعضا من التعرض لنساء الإنس...
الباب الثالث والثلاثون في بيان حكم وطء الجني الأنسية هل يوجب عليها الغسل أم لا.
الباب الرابع والثلاثون في أن المخنثين أولاد الجن.
الباب الخامس والثلاثون في حكم المرأة إذا اختطف الجن زوجها .
الباب السادس والثلاثون في النهي عن أكل ما ذبح للجن وعلى اسمهم.
الباب السابع والثلاثون في رواية الجن الحديث..
الباب الثامن والثلاثون في تحمل الجن العلم عن الإنس وفتواهم للإنس...
الباب التاسع والثلاثون في بيان وعظ الجن للإنس...
الباب الموفي أربعين في بيان تكلم الجن بالحكم والقائهم الشعر على ألسنة الشعراء.
الباب الحادي والأربعون في تعليم الجن الطب للإنس...
الباب الثاني والأربعون في اختصام الجن والإنس إلى الإنس...
الباب الثالث والأربعون في خوف الجن من الإنس...
الباب الخامس والأربعون في دلالة الجن الإنس على ما يدفع كيدهم ويعصم منهم.
الباب السادس والأربعون فيما يعصم به من الجن ويستدفع به شرهم.
الباب السابع والأربعون في تأثير القرآن والذكر في أبدان الجن وفرارهم من ذلك.
الباب الثامن والأربعون في السبب الذي من أجله تنقاد الجن والشياطين للعزائم والطلاسم.
الباب التاسع والأربعون في حكايات مكافأة الجن والإنس على الخير والشر.
الباب الخمسون في صروع الجن للإنس...
الباب الحادي والخمسون في دخول الجن في بدن المصروع.
الباب الثانى والخمسون فى أن حركات المصروع هل هى من فعله أو فعل الجن.
الباب الرابع والخمسون في بيان سخرية الجن من الإنس...
الباب الخامس والخمسون في ان الطاعون من وخز الجن.
الباب السادس والخمسون في أن الاستحاضة ركضة من ركضات الشيطان.
الباب السابع والخمسون في نظرة الجن وإصابتها بني آدم بالعين.
الباب الثامن والخمسون في قتال عمار بن ياسر الجن.
الباب التاسع والخمسون في تصفيد مردة الجن في شهر رمضان.
الباب الموفي ستين في أن الظباء ماشية الجن.
الباب الحادي والستون في عبادة الإنس الجن.
الباب الثاني والستون في جواز المذاكرة بحديث الجن.
الباب الثالث والستون في إخبار الجن بمبعث النبي - صلى الله عليه وسلم - وحراسة السماء منهم بالنجوم.
الباب الرابع والستون فى إخبار الجن بنزول النبى - صلى الله عليه وسلم - خيمة أم معبد حين الهجرة
الباب الخامس والستون في إخبار الجن بإسلام السعدين.
الباب السادس والستون في إخبار الجن بقصة بدر.
الباب السابع والستون في إخبار الجن بقتلهم سعد بن عبادة
الباب الثامن والستون في جواز سؤال الجن عن الأحوال الماضية دون الأمور المستقبلة.
الباب التاسع والستون في شهادة الجن للمؤذنين يوم القيامة.
الباب الموفي سبعين في نعي الجن عبد الله بن جدعان وفيه قصة إصابته الكنز.
الباب الحادي والسبعون في بيان نوح الجن على أبي عبيدة وأصحابه.
الباب الثاني والسبعون في نوحهم على النخع لما أصيبوا يوم القادسية.
الباب الثالث والسبعون في رثاء الجن عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
الباب الرابع والسبعون في نوحهم على عثمان بن عفان رضي الله عنه.
الباب الخامس والسبعون في نوحهم على بعض من أصيب بصفين.
الباب السادس والسبعون في إعلامهم بوفاة علي بن أبي طالب..
الباب السابع والسبعون في نوحهم على الحسين بن علي رضي الله عنهما
الباب الثامن والسبعون في نوحهم على الشهداء بالحرة
الباب التاسع والسبعون في إخبار الجن بوفاة عمر بن عبد العزيز وهارون الرشيد
الباب الموفي ثمانين في بكاء الجن أبا حنيفة رحمه الله..
الباب الحادي والثمانون في نوحهم على وكيع بن الجراح.
الباب الثاني والثمانون في نوحهم على الخليفة المتوكل.
الباب الثالث والثمانون في بيان هل الجن كلهم منظرون.
الباب الرابع والثمانون في أن إبليس هل كان من الملائكة.
الباب الخامس والثمانون في أن إبليس هل كلمة الله تعالى أم لا.
الباب السادس والثمانون في خطأ إبليس في دعواه أنه خير من آدم عليه السلام وتعليله بأنه خلق من نار.
الباب السابع والثمانون في كيفية الوسوسة وما ورد في الوسواس...
الباب الثامن والثمانون في إخبار الوسواس بما وقع في قلب ابن آدم.
الباب التاسع والثمانون فيما يدعو الشيطان اليه ابن آدم وينحصر في ست مراتب..
الباب الموفي تسعين في بيان أي أعمال الشر أحب إلى إبليس...
الباب الحادي والتسعون في بيان ما يستعين به الشيطان من فتنة ابن آدم.
الباب الثاني والتسعون في أن الشيطان مع من يخالف الجماعة.
الباب الثالث والتسعون في بيان شدة العالم على الشيطان.
الباب الرابع والتسعون في بكاء الشيطان على المؤمن لفوات فتنته عند الموت..
الباب الخامس والتسعون في تعجب الملائكة عند خروج روح المؤمن ونجاته من الشيطان.
الباب السادس والتسعون في أفعال لم يسبق إبليس إليها
الباب السابع والتسعون في رنات إبليس لعنه الله..
الباب التاسع والتسعون في مكان ركز الشيطان رايته.
الباب الموفي مائة في جعل إبليس كل واحد من ولده عن شيء من أمره
الباب الأول بعد المائة في حضور الشيطان كل شيء من شئون الإنس...
الباب الثاني بعد المائة في حضور الشيطان جماع الرجل أهل.
الباب الثالث بعد المائة حضور الشيطان المولود حين يولد
الباب الرابع بعد المائة في أن للشيطان لمة بابن آدم.
الباب الخامس بعد المائة في انه يجري من ابن آدم مجرى الدم.
الباب السادس بعد المائة في انتشار الشيطان جنح الليل وتعرضه للصبيان.
الباب السابع بعد المائة في ما يلهي الشيطان عن الصبيان.
الباب الثامن بعد المائة في نوم الشيطان على الفراش الذي لا ينام عليه أحد
الباب التاسع بعد المائة في عدم قيلولة الشياطين.
الباب العاشر بعد المائة في عقد الشيطان على رأس النائم.
الباب الحادي عشر بعد المائة في أن الحكم المكروه من الشيطان.
الباب الثاني عشر بعد المائة في أن الشيطان لا يتمثل بالنبي عليه السلام.
الباب الثالث عشر بعد المائة في بيان طلوع قرن الشيطان من نجد
الباب الرابع عشر بعد المائة في بيان طلوع الشمس بين قرني الشيطان.
الباب الخامس عشر بعد المائة في بيان مقعد الشيطان.
الباب السادس عشر بعد المائة في لزوم الشيطان القاضي الجائر.
الباب الثامن عشر بعد المائة في مشية الشيطان في نعل واحدة
الباب التاسع عشر بعد المائة في اعتزاله ابن آدم إذا تلا السجدة
الباب الموفي عشرين بعد المائة في أن التثاؤب والنعاس والعطاس في الصلاة من الشيطان.
الباب الحادي والعشرون بعد المائة في أن العجلة من الشيطان.
الثاني والعشرون بعد المائة في أن نهيق الحمار عند رؤية الشيطان.
الباب الثالث والعشرون بعد المائة في تعرض الشيطان لأهل المسجد
الباب الرابع والعشرون بعد المائة في تكبر إبليس عن السجود لآدم ووسوسته له حتى أكل من الشجرة
الباب الخامس والعشرون بعد المائة في بيان تعرض الشيطان لحواء.
الباب السادس والعشرون بعد المائة في تعرضه لنوح عليه السلام في السفينة.
الباب السابع والعشرون بعد المائة في تعرضه لإبراهيم عليه السلام لما أراد ذبح ولده وفيه تعين الذبيح.
الباب الثامن والعشرون بعد المائة في تعرضه لموسى عليه السلام.
الباب التاسع والعشرون بعد المائة في تعرضه لذي الكفل عليه السلام.
الباب الموفي ثلاثين بعد المائة في تعرضه لأيوب عليه السلام.
الباب الحادي والثلاثون بعد المائة في تعرضة ليحيى بن زكريا عليهما السلام.
الباب الثاني والثلاثون بعد المائة في لقيه عيسى ابن مريم عليهما السلام.
الباب الثالث والثلاثون بعد المائة في تعرضه للنبي - صلى الله عليه وسلم -
الباب الرابع والثلاثون بعد المائة في فرار الشيطان من عمر بن الخطاب رضي الله عنه وصرعه إياه
الباب الخامس والثلاثون بعد المائة في بيان لقي الشيطان حنظلة بن أبي عامر غسيل الملائكة.
الباب السادس والثلاثون بعد المائة في بيان إغواء الشيطان قارون.
الباب السابع والثلاثون بعد المائة في بيان حضور الشيطان مجمع قريش...
الباب الثامن والثلاثون بعد المائة في بيان صراخ الشيطان من رأس العقبة وقت البيعة بيعة الرضوان.
الباب التاسع والثلاثون بعد المائة في بيان حضور الشيطان وقعة بدر.



من الباب 091 الى 139
من الباب 076 الى 090
من الباب 051 الى 075
من الباب 021 الى 050
من الباب 001 الى 020


تم تصدير هذا الكتاب آليا بواسطة المكتبة الشاملة

وتم ترتيب وصف الأسطر وتلوين وفهرسة العناوين وتخريج الكتابا الكترونيا بهذه الشكل بواسطة
موقع لقط المرجان في علاج العين والسحر والجان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كتاب اكام المرجان فى احكام الجان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
هدايه الحيران فى قرين الانسان :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: